الشباب المسلم الواعد .. هم أمل الأمة وحماية حصنها

الشباب المسلم الواعد .. هم أمل الأمة وحماية حصنها
فلاح الخالدي \ iraqibbc لا يخفى دور الشاب في بناء الأمم وازدهارها وتفوقها ، لان الشباب هم الثمرة التي تنتظرها الأمم للنهوض بواقعها وبعقولهم المتجددة تتجدد الثقافات والعمران والازدهار الاقتصادي والفكري , ونرى أن الإسلام قد أكد على دور الشاب المسلم المؤمن بقضيته من خلال تسنمهم أعلى قيادات الدول ومنها ما فعله رسول الله (صلى الله وعلى واله وسلم ) حيث نراه سلم قيادة الجيش في إحدى... المزيد

الأجيال السابقة.. لماذا فعلتم بنا ذلك؟ ضرب الإرهاب في برشلونة، لكن أين سيضرب بعد ذلك؟ هذا هو السؤال الآن. سيجفّف الناس دموعهم، وسيدفنون موتاهم، وسيجلسون في انتظار الهجوم القادم. نعم، طالما أن أوروبا مصرّة على “عدم” محاربة الإرهاب فلماذا يتوقف؟ طالما أن جماعات الإسلام السياسي تقلب منطقتنا رأسا على عقب، ثم تذهب لأخذ قسط من الراحة في أوروبا، فسيأتي اليوم الذي ترى فيه الدول الأوروبية نفس مصائرنا. الأمر مسألة وقت لا أكثر. هجوم برشلونة هو تنبيه لما يجب على الأوروبيين فعله، لكن هل يلتقطون الخيط؟

الأجيال السابقة.. لماذا فعلتم بنا ذلك؟ ضرب الإرهاب في برشلونة، لكن أين سيضرب بعد ذلك؟ هذا هو السؤال الآن. سيجفّف الناس دموعهم، وسيدفنون موتاهم، وسيجلسون في انتظار الهجوم القادم. نعم، طالما أن أوروبا مصرّة على “عدم” محاربة الإرهاب فلماذا يتوقف؟ طالما أن جماعات الإسلام السياسي تقلب منطقتنا رأسا على عقب، ثم تذهب لأخذ قسط من الراحة في أوروبا، فسيأتي اليوم الذي ترى فيه الدول الأوروبية نفس مصائرنا. الأمر مسألة وقت لا أكثر. هجوم برشلونة هو تنبيه لما يجب على الأوروبيين فعله، لكن هل يلتقطون الخيط؟
إراقة دم الأبرياء من جديد نعم كان الهجوم الإرهابي على إسبانيا مفاجئا وغير متوقع. لكن الذعر الذي صاحب الحادث أكثر مفاجأة. لماذا لم يقتنع الناس بعد بأن الإرهاب هو مشكلة جيل كامل يدفع أخطاء الجيل الذي قبله؟ من يعيشون اليوم هم ضحايا أناس لم يعودوا موجودين بيننا. ثمة سؤال يلح على أدمغتنا جميعا طوال الوقت، وكنا نتمنى أن نوجّهه لكل من كانوا يتحملون المسؤولية سابقا: ماذا كنتم تظنون... المزيد

فراس الخالدي: لا حل للأزمة السورية دون تدخل عربي فعال يوقف التمدد الإيراني بدأت البعض من الدول العربية خلال الأسابيع الماضية سعيها بجدية إلى تدخل مباشر في الأزمة السورية، ولم يعد خافيًا دور مصر في هذا الخصوص من خلال رعايتها لاتفاقيتي هدنة في الغوطة الشرقية وشمالي حمص، كما أن السعودية أعلنت استعدادها لاستضافة مؤتمر للمصالحة السورية بالرياض يضم أطيافا كثيرة.

فراس الخالدي: لا حل للأزمة السورية دون تدخل عربي فعال يوقف التمدد الإيراني بدأت البعض من الدول العربية خلال الأسابيع الماضية سعيها بجدية إلى تدخل مباشر في الأزمة السورية، ولم يعد خافيًا دور مصر في هذا الخصوص من خلال رعايتها لاتفاقيتي هدنة في الغوطة الشرقية وشمالي حمص، كما أن السعودية أعلنت استعدادها لاستضافة مؤتمر للمصالحة السورية بالرياض يضم أطيافا كثيرة.
لا حلول سياسية دون وقف القتال القاهرة – يؤكد العديد من المراقبين والمحللين السياسيين العرب على أن الأزمة السورية لا يمكن أن تتحلحل دون تدخل من الدول العربية ودون مشاركتها في رسم الحلول وتوفير أرضية ملائمة لضمان فرص نجاحها. المُعارض السوري فراس الخالدي تحدث إلى “العرب” في القاهرة عن أهمية تلك الأدوار العربية، وإمكانية نجاحها، وأيضًا عن مدى تقبّل أطياف المعارضة... المزيد

الصدر في الإمارات.. البحث عن بقايا الطبيعة العربية في شخصية العراق عكست زيارة مقتدى الصدر إلى الإمارات الأحد حجم التغيرات السياسية المتسارعة بالمشهد العربي. وأشّرت إلى الدور الاستراتيجي الذي تلعبه الإمارات في احتواء الأزمات العربية وأهمها العراقية. حيث تسعى الإمارات، إضافة إلى السعودية، إلى التخلص من تبعات التدخل الإيراني بالعراق والمنطقة ككل، خاصة في مرحلة ما بعد داعش وهما يبحثان بجدية سبل تطويق كل محاولات زعزعة الاستقرار. فيما يبحث الصدر من خلال هذه الزيارة عن تعزيز حضوره السياسي قبل الانتخابات التشريعية المرتقبة ويحاول فك عزلة العراق وعودته إلى حاضنته العربية.

الصدر في الإمارات.. البحث عن بقايا الطبيعة العربية في شخصية العراق عكست زيارة مقتدى الصدر إلى الإمارات الأحد حجم التغيرات السياسية المتسارعة بالمشهد العربي. وأشّرت إلى الدور الاستراتيجي الذي تلعبه الإمارات في احتواء الأزمات العربية وأهمها العراقية. حيث تسعى الإمارات، إضافة إلى السعودية، إلى التخلص من تبعات التدخل الإيراني بالعراق والمنطقة ككل، خاصة في مرحلة ما بعد داعش وهما يبحثان بجدية سبل تطويق كل محاولات زعزعة الاستقرار. فيما يبحث الصدر من خلال هذه الزيارة عن تعزيز حضوره السياسي قبل الانتخابات التشريعية المرتقبة ويحاول فك عزلة العراق وعودته إلى حاضنته العربية.
الولاء للأقوى عمان - أحدثت زيارة زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، بعد أقل من شهر من زيارته إلى السعودية، زوبعة في المشهد السياسي والشعبي العراقي، إذ امتنع نحو عشرين نائباً اتصلت بهم “العرب” عن الإجابة عن أسئلتها بشأن دوافع الزيارة وانعكاساتها على المشهد السياسي العراقي المرتبك. واختلفت رؤى سياسيين وأكاديميين تحدثوا... المزيد

الإقصائيون الدواعش أبادوا المسلمين .. عكس ما يدّعون حمايتهم ؟!

الإقصائيون الدواعش أبادوا المسلمين .. عكس ما يدّعون حمايتهم ؟!
    iraqibbc \  فلاح الخالدي ......................... إن من يدعي أنه حاكمٌ مسلمٌ عادلٌ ويدعوا لنفسهِ أنه خليفة المسلمين وإمامهم مهنته الأولى والأخيرة هي حماية الإسلام المسلمين من الغزاةِ الطامعين ولهذا يكون له عنوانِ الشجاعةِ والإقدام بالوقوف أمام الأخطار التي تحيط برعيته لا يتركهم وينزوي لملذاته ولياليه الحمراء , وعليه أن يتخذ من رسول الله وأهل بيته وأصحابه الكرام مَثَلًا... المزيد

دانة زيدان: سامي النصف فشل في إنصاف نفسه قبل أن ينصف الأخرين في برنامج لعبة الأمم.. هل يدرك ترامب بأن فنزويلا وكوريا الشمالية ليستا دولتين عربيتين.. اجتزاء الحرية حين يتعلق الأمر بلباس المرأة في فلك الممنوع

دانة زيدان: سامي النصف فشل في إنصاف نفسه قبل أن ينصف الأخرين في برنامج لعبة الأمم.. هل يدرك ترامب بأن فنزويلا وكوريا الشمالية ليستا دولتين عربيتين.. اجتزاء الحرية حين يتعلق الأمر بلباس المرأة في فلك الممنوع
دانة زيدان يكفي أن تتابع حديث وزير الإعلام الكويتي الأسبق سامي النصف في برنامج “لعبة الأمم” عبر قناة “الميادين” لتدرك حجم التدهور العربي، الذي أوصلنا البترودولار له. شعرت بالالم لحجم التزوير الذي نطق به السيد النصف، والذي راح دون أي تردد يصرح بأنه لا يعتبر “إسرائيل” عدواً له كونها لم تعتد على بلده. سأله الإعلامي سامي كليب، عن الإعتداء المستمر على فلسطين،... المزيد

إلى سياسيي العراق ... ما عاد هناك تحمل ! ، اتركونا يرحمكم الله

إلى سياسيي العراق ... ما عاد هناك تحمل ! ، اتركونا يرحمكم الله
مكتب iraqibbc  : بغداد \  فلاح الخالدي العراق ومنذ دخول الاحتلال وقع فريسة المؤامرات الخارجية والداخلية ، فأصبح ساحة لتصفية الحسابات  بأرضه وبدماء شعبه ،والسبب هو سياسيوه ،ومن تربع على كرسي الحكم من الأحزاب التي استلمت السلطة بعد سقوط النظام السابق . والمتابع للأحداث وفي جميع الحكومات المتعاقبة على حكمه وبخاصة منذ استلام مجلس الحكم إلى يومنا هذا ،  يرى شيئا عجبا عندما... المزيد

المرأة بلا منصب كهنوتي في الكنيسة المصرية الكثير من النساء يعتقدن أنهن يدفعن ثمنا باهظا نتيجة التشدّد والأصولية في الأديان الثلاثة، وفي مصر مازالت قضية تولي المرأة المسيحية المناصب الدينية الكبرى تمثل إشكالية كبيرة، ولذلك تسعى ناشطات قبطيات حاليا إلى تغيير تلك النظرة وإعادة الاعتبار إلى المرأة، حتى لو كانت البداية بمنصب “شمّاسة النساء”.

المرأة بلا منصب كهنوتي في الكنيسة المصرية الكثير من النساء يعتقدن أنهن يدفعن ثمنا باهظا نتيجة التشدّد والأصولية في الأديان الثلاثة، وفي مصر مازالت قضية تولي المرأة المسيحية المناصب الدينية الكبرى تمثل إشكالية كبيرة، ولذلك تسعى ناشطات قبطيات حاليا إلى تغيير تلك النظرة وإعادة الاعتبار إلى المرأة، حتى لو كانت البداية بمنصب “شمّاسة النساء”.
القبطية لن تتخلى عن دورها في الكنيسة القاهرة - سلكت المرأة المصرية دروبا كثيرة لتحقيق المساواة مع الرجل، فبعد سعيها للحصول على حقها في التعليم ومن بعده العمل، تخوض الآن معركة حاسمة مع المؤسسات الدينية التي مازالت تنظر لها على أنها “كائن ناقص” وتتعامل معها بصورة دونية لا تخلو من الفكر العنصري. وفرضت تحولات الواقع العربي في السنوات الأخيرة تغيّرات عميقة تجلّت في بروز... المزيد

الاهتمام بالشأن المعرفي واجبًا إنسانيًا وضرورة حتمية

الاهتمام بالشأن المعرفي واجبًا إنسانيًا وضرورة حتمية
فلاح الخالدي \ iraqibbc الفرد المسلم العربي اليوم يمر بمرحلة مصيرية بسبب تشابك الاحداث عليه والتنظير المبهم والمدلس من قبل رجال الدين مدعي التدين والقيادة الدينية والذين يبنون مواقفهم على جذور تاريخهم والذي ينمو اكثره من عصر الجاهلية والقبلية والبدوية بالتعصب والثأر للذات والعشيرة , والذي اتى عليه الاسلام ليزيح هذه الافكار من تفكير وعقول المسلمين , وما نلاحظه في... المزيد

إنكشفت الأسباب في تدهور أوضاع العراق ودخول داعش ... أيها العراقيون انتبهوا

إنكشفت الأسباب في تدهور أوضاع العراق ودخول داعش ... أيها العراقيون انتبهوا
  كاظم البغدادي إن العراق ومنذ دخول الاحتلال وقبله مر بنكبات لم ترحم صغيراً ولاكبيراً فتراهم يوماً يقتل علمائهم وصلحائهم ويودعوا في السجون دون سبب وتسلب إرادتهم من قبل الساسة المتسلطين وشعبنا تأئه بأيديهم لاحول ولا قوة له ينظر إلى مرشده الديني في سبات عميق لم يسمع له ولو صوت أو صورة فصار يتوجه إلى الدول الكافرة لتخلصه وإذا بالدول الكبرى تتدخل بحجة تخليص الشعب من الظلم... المزيد