مساعد للبابا فرانسيس يقتحم ماسورة لإعادة الكهرباء عنوة لمبنى في روما

الكاردينال كونراد كارجيفيسكي يقول إنه شعر بالحاجة إلى التدخل

استعاد قس يؤدي أعمالا خيرية للبابا فرانسيس، التيار الكهربائي لمئات من الناس في أحد مباني روما، بعد أن نزل في ماسورة تحت الأرض وفتح محول الكهرباء، بحسب ما ذكرته وسائل إعلام محلية.

وقال الكاردينال، كونراد كارجيفيسكي، إنه فعل ما فعله بدافع "اليأس" وضرورة التدخل لأن سكان المبنى، المملوك للدولة، قضوا أسبوعا كاملا بلا كهرباء ولا مياه ساخنة.

ويستخدم نشطاء المبنى لإيواء المشردين.

وقد قطعت شركة الكهرباء التيار الكهربائي بسبب عدم دفع الرسوم، التي بلغت 300.000 يورو، (أي ما يعادل 337.000 دولار).

ويعتقد أن المبلغ تراكم خلال سنوات منذ إعادة استخدام المبنى في عام 2013. ويقطن في البناية الآن أكثر من 400 شخص، من بينهم حوالي 100 طفل.

وقال نائب رئيس الوزراء، ماتيو سالفيني، إنه يتوقع الآن أن يدفع مساعد البابا فواتير الكهرباء المستحقة، بحسب ما نقلته عنه صحيفة (لا ريبابليكا) الإيطالية اليومية.

ووصف الكاردينال كارجيفيسكي الأحد كيف نزل إلى الماسورة، وأزال الشمع الأحمر الذي كان يغطي مفتاح الكهرباء حتى يعيد التيار الكهربائي إلى المبنى.

وقال لوكالة أنسا الإيطالية للأنباء: "تدخلت شخصيا الليلة الماضية لإعادة توصيل العداد. وكان تصرفي بدافع اليأس. إذ كان هناك أكثر من 400 شخص يعيشون بلا كهرباء، مع أسرهم، وأطفالهم، وبدون حتى تمكنهم من تشغيل مبردات الأطعمة."

وأضاف: "لم أفعل ذلك لأني كنت مخمورا".

ويقع المبنى في منطقة فايا دي سانتا كروس، وهو لا يوفر المأوى للمشردين فقط، بل يوجد به أيضا أماكن عمل، من بينها معمل للبيرة وورشة نجارة، بحسب ما قالته وسائل إعلام إيطالية.



التصنيف : التصنيف العام \ اخبار متفرقة " أخر ألأخبار" .

اترك تعليقا :

كل الحقوق محفوظة ل IRAQIBBC صحيفة العرب

استضافة مجانية من موقع مدونات عبر! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل